Home » SDE Facilitators Training Program Overview (Copy)

فكر جديد للتعلُم الحر …

تدريب مبني علي التجربة و الإبتكار المشترك، مع إستخدام أدوات التنظيم الذاتي ..

مجتمع التعلُم الذي نحلُم به …

برنامج تدريب المُيّسيرين و المؤسسين

مجتمعات التعلُم الحر

مصر، ٢٠١٨

نأتي لنتعايش و نلعب سوياً كمتمردين علي التعليم، صُناع للتغيير و رفاق في رحلة من التعلُم و التخلي. سوياً، نقوم بتنظيم أنفسنا ذاتياً و نُجسد المجتمع التعليمي الذي نتمني رؤيته – ليكون مرتكزاً علي ثقافتنا و موصولاً بالعالم.

برنامج تدريب المُيّسيرين و المؤسسين لمجتمعات التعلُم الحر هو برنامج تدريبي تفاعلي، تشاركي و حضّانة لتأسيس شبكة من مجتمعات التعلُم المنظمة الذاتية في مصر.

هذا البرنامج مُوّجه للرواد الإجتماعيين، المبدعين و صُنّاع التغيير ممن يَودُون إنشاء (أو لديهم بالفعل) مجتمعات أو مساحات تعليمية سواء كانت مدارس صغيرة أو مساحات تعلُم مشتركة أو مجموعات تعاونية للتعليم المنزلي تقوم بتطبيق أفكار و مفاهيم التعليم الموّجه ذاتياً و الحر، و التعلُم المُجتمعي و التنظيم الذاتي.

هذا البرنامج مُوّجه أيضاً الي الآباء ، و المُعلمين، و مُيّسري أنشطة الأطفال و الناشطين في مجال التعليم، و المُهتمين و الباحثين عن أساليب جديدة و غير مألوفة لتغيير “التعليم” كما عرفناه في مدارسنا التقليدية و استعادة قدراتنا الطبيعية علي “التعلُم” .

اضغط على الأقسام بالأسفل ليتم فتحها و تعرف المزيد من التفاصيل عن البرنامج

اضغط على الأقسام بالأسفل ليتم فتحها و تعرف المزيد من التفاصيل عن البرنامج

لمن هذا البرنامج؟

هل أنت ….

  • شخص يساهم في مساحة تعليمية بديلة (مدرسة أو مجتمع) أو مساحة تعليمية مشتركة. (مثلاً: مؤسس، مؤسس شريك، مُيّسر، اداري، وليّ أمر، طالب)؟
  • رائد أجتماعى او تعليمى مهتم بإنشاء مساحة أو مجتمع أو مدرسة للتعليم الحر أو البديل أو المُنظم ذاتياً في مصر؟
  • ترغب فى احداث تغيير و ناشط في مجال تنمية التعليم؟
  • معلم راغب في استكشاف و ادخال مفاهيم و تطبيقات التعليم المُوّجه ذاتياً في فصله الدراسي؟
  • وليّ أمر رائد:مثلا: قائد لمجموعة من أولياء الأمور في تعاونية تعليم منزلي؟
  • ميسر لطرق التعلُم النشطة و الغير نظامية و تتطلع الى توسيع شنطة ادواتك و مصادرك و تنضم لبرامج تيسير جديدة؟

و هل توّد ….

  • بناء علاقات مع مُجتمع داعم للتعليم الحر و البديل و شبكة للتعليم الموّجه ذاتياً في مصر و التواصل مع أقران و شركاء حول العالم؟
  • تتعلّم و تُمارس وسائل عملية لخلق ثقافة و مجتمع داعم لممارسة التعليم الموّجه ذاتياً و الذي يقوم علي مباديء الثقة و الحرية و التشاركية؟
  • ان تصمم و تبدأ مشروع مساحة تعليمية حرة؟
  • الانضمام لبرامج موجوده بالفعل للتيسير فى مجتمعات تعلُم حرة و منظمة ذاتياً فى مصر؟
  • التواصل مع مستشارين و داعمين محلياً و عالمياً  للإستعداد لمشروعك الخاص في التعليم؟
  • الخروج خارج نطاق منطقة الراحة و الطرق التقليدية للتعلُم و المعرفة، و تجربة العيش في مُجتمع التعلُم الذي تتمني خلقه؟
  • أن تعيش تجربة ممتعة، و ثريّة، مع الإستمتاع بالأكل الصحى؟!

اذا كانت اجابتك نعم لواحد أو أكثر من الأسئلة اعلاه، فاذا يللا بينا!!

ملحوظة: هذا التدريب لا يبدأ مهارات التيسير من المستوى الأساسى، و لكنه يضيف للمُيّسرين أدوات و ممارسات التعليم الموّجه ذاتياً. لذا، يُفضل بعض الخبرة السابقة في التيسير (سنة على الأقل). و لكن في كل الأحوال، اذا كنت تحب و تثق في الأطفال و تشعر بأن هذا الإعلان عن البرنامج يُناديك عند قراءته، فقُم بملء إستمارة الإشتراك في كل الأحوال. من المفيد ايضاً معرفة ان عدد لا بأس به ممن اشتركوا معنا فى البرنامج فى دوراته السابقه يقوموا بالتيسير مع الشباب و الكبار و قد كان البرنامج ذو فائدة مماثلة لهم ايضاً.

 

 

ما الذى سيحدث أثناء البرنامج؟ اى جزء مناسب بالنسبة لى للحضور؟

 ⚓ المقرر التأسيسى: من ١٢ الى ١٥ يوليو

في هذه الأيام نتعرف علي التعليم الموّجه ذاتياً و ما هى مجتمعات التعلُم الحرة، و كيف نقوم بتيسير هذه العملية التعليمية.

سوف نقوم بالتالي:

  • سنبدأ بمعرفة بعضنا البعض، و بناء المجتمع و القيم المشتركة بيننا
  • نعمل علي فهم فلسفة و نظرية و مفهوم و وسائل و تطبيقات نموذج التعليم الموّجه ذاتياً و خلق مجتمعات التعلُم الحرة.
  • سنقوم معاً بعملية إعادة تخيل عملية التعلُم مع التركيز على تطبيقات التعليم الموّجه ذاتياً داخل و خارج مصر.
  • سيكون هناك فرص للمشاركين لتنظيم أنفسهم ذاتياً حول ما يهمهم من موضوعات، و أنشطة و ألعاب و مشروعات حسب اهتمام و توّجه المجموعه.
  • استكشاف موضوعات مثل: التنظيم الذاتي، اللامدرسية، وخلق تقافة مَقصودة أو مُتعَمَدة للتعلُم.

بشكل كبير، نُرشح حضور البرنامج بأكمله. و لكن اذا كان يمكنك فقط حضور ثلاثة أيام فإن مرحلة التأسيس هي المرحلة المناسبة لك.


المقرر الثانى: التطبيق العملى

من ١٧ الى ٢٦ يوليو

فى هذا الجزء من البرنامج، ينضم المشتركون الى اماكن تعلُم حرة موجودة بالفعل و تعمل مع الأطفال بهذه بمنهجية و ادوات التعليم الموّجه ذاتياً. هذه الأماكن هى ضمن شبكة مساحات لمجتمعات التعلُم الحر.

في هذه الأيام يأخذ البرنامج مُنحني في غاية النشاط و تعلو الطاقة و الهمم حيث يتفاعل المشتركون بشكل مباشر مع الأطفال من مختلف الأعمار (٨ الي ١٦ عام) من أجل معسكر صيفي مبني علي مفهوم التعليم الموّجه ذاتياً.

هى  فرصة غير مسبوقة للأطفال و الكبار لبناء ثقافة تعلُم مشتركة و مؤثرة و لبناء مجتمع التعلُم الذي طالما حلمنا به و تطوقت إليه قلوبنا!

في هذه المرحلة بيدأ التعلُم بجدّية حيث نمارس و نُخفق و نتعلم و نشارك إخفاقاتنا و نجاحاتنا سوياً.

  • سيتم دعوة المشتركين لتيسير ٢٥ ساعة مباشرة مع الأطفال فى احدى مكانين هم جزء من شبكة مساحات للتعلُم الحر.
  • سيقوم المشتركون بتنظيم جدولهم الزمنى الخاص بهم حسب وقتهم ليتمكنوا من انجاز مهمة التيسير المطلوبة بالشكل الملائم لوقتهم، طالما كانت فى نفس اوقات عمل الأماكن المخصصة للتيسير.
  • سيتلقى المشتركون توجيه و استشارات على تيسيرهم العملى من اقرانهم و من مدربى البرنامج.
  • خلال هذا المقرر، سينعقد اجتماع اسبوعى للتأمُل فى تجربة المشتركين فى التيسير من دروس مستفادة و تحديات و وسائل للتحسُن – سيكون حضور هذه الاجتماعات اختيارى.
  • مطلوب من المشتركين توثيق مشروعهم العملى بالكتابه او الفيديو او اى وسيط يفضلونه و يساعدهم على مشاركة تجربتهم مع الآخرين. سيتم نقاش شكل المنتج النهائى مع المدربين.
  • سيتم دعوة المشتركين في هذه المرحلة من البرنامج إلي أخذ الأدوار القيادية بجانب المُدربين الأساسيين ذوي الخبرة من المؤسسات الشريكة: مراكز التعليم المرّن، و مساحات التعليم الحر و هذا للتيسير و تطبيق ما تم تعلُمه مع الأطفال.
  • يقوم الأطفال و الكبار بالتصميم التشاركي لبرنامج المدرسة الصيفية باستخدام ادوات تعلُم مرنة و توسيع مدى التعلُم لمصادر غير تقليدية.  

المقرر الثالث: التأمُل و التكامُل

من ٢٧ الى ٢٩ يوليو

    • سنقوم بالتأمُل و التحليل و مشاركة ما تعلمناه من تجربة تنظيم أنفسنا ذاتياً لتيسير تجربة تعلُم غير تقليدية فى حياة الأطفال من خلال المدرسة الصيفية.
    • سيقوم المشتركين بتقديم مخرجات مشروعهم العملى الذين قاموا من خلاله بالتيسير مع الأطفال لمده ٢٥ ساعه.
    • سيكون هناك تعليق و تقويم على خبرات الميسرين فى التطبيق العملى
    • نوفر مساحة لدعم المشتركين الذين يوّدون بداية أو لديهم بالفعل مشروع أو مجتمع تعليمي و ذلك للعمل علي خططهم و توصيلهم بالموارد اللازمة.
    • نخلق طرق للإستمرار في التواصل مع هذا المجتمع الذي أنشأناه للتعليم الموّجه ذاتياً.
    • سننطلق للأمام بقوة بمشروعات حول التعليم الحر و الموّجه ذاتياً.
  • اذا كنت تريد ان تشعر بتجربة التعليم الموّجه ذاتياً و خلق ثقافة تعلُم مع عيشها و الإنغماس فيها حقيقة، و أيضاً ان تكون جزء من بناء أُسس التعليم الحر و الموّجه ذاتياً في مصر، أو إطلاق مشروعك التعليمي، فإذا شارك معنا في البرنامج كاملاً (المقررات الثلاث).

يمكننا محاولة شرح هذه التجربة لك و لكنها ليست كما يمكنك سماعها ممن عاشوها من قبلك:

يمكنك مراجعة شهادات المشتركين بالبرنامج السنة الماضية



اين و متى؟

المقرر الأول

من ١٢ الى ١٥ يوليو

يتطلب هذا المقرر الاقامه خارج القاهره لأيام كاملة. سيتم عقد المقرر فى بيت ضيافة زاد المسافر بقرية تونس بالفيوم و الذى يبعد حوالى ١٠٠ دقيقة من القاهره و سيكون مكان صديق للأطفال. 

المقرر الثانى 

من ١٧ الى ٢٦ يوليو

يحدث فى القاهره فى مقر مساحات بالمقطم و مقر فرناس بالتجمع الأول. يقوم كل مشترك بجدوّلة ٢٥ ساعة للتطبيق العملى داخل احدى هذه الأماكن خلال هذه التواريخ.

المقرر الثالث

من ٢٧ الى ٢٩ يوليو

يتطلب هذا المقرر الاقامه خارج القاهره لأيام كاملة. سيتم عقد المقرر فى بيت ضيافة زاد المسافر بقرية تونس بالفيوم و الذى يبعد حوالى ١٠٠ دقيقة من القاهره و سيكون مكان صديق للأطفال. 

الإستثمار المالي

كم التكلفة؟

لا يوجد لدينا أي مموّلين أو رُعاه آخرين و مساهمات المشاركين المالية هي المصدر الوحيد لتمويل هذا البرنامج الغير ربحي. مساهمات المشاركين المالية تغطي تكاليف البرنامج و التي تشتمل علي: المواد التدريبية، إيجار المكان، مكافآت الفريق و الإقامة و الطعام خلال فترة إشتراكك بالبرنامج.

بما أننا نشارك معكم نموذج تعليمي قائم علي الثقة بالدرجة الأولي، فإننا نثق بأنكم ستتحملوا مسئولية تحديد المساهمة المالية التي تتناسب مع مدة مشاركتكم في البرنامج و قدرتكم علي الدفع .

قمنا أدناه بذكر التكلفة الفعليّة للمشترك في البرنامج لتغطية التكاليف، و وضعنا مقياس مالي يمكنكم من خلاله تحديد مساهمتكم المالية. نثق في كرمكم إن كنتم تستطيعوا المساهمة بأكثر من التكلفة المطلوبه حيث تذهب هذه الأموال الي المشتركين الذين لا يستطيعوا دفع كامل التكلفة.

المقرر الأول

من ١٢ الى ١٥ يوليو، ٢٠١٨

التكلفة للمشترك: ٢٧٧٠ جنيه مصرى

المطلوب: مقياس تكافلى للدفع من حد أدنى ١٠٠٠ الى حد أقصى ٣٥٠٠ جنية مصرى

 

البرنامج بالكامل: المقرر الأول و الثانى و الثالث

من ١٢ الى ٢٩ يوليو

التكلفة للمشترك: ٣٦٧٠ جنية مصرى

المطلوب: مقياس تكافلى للدفع من حد أدنى ٢٠٠٠ الى حد أقصى ٦٠٠٠ جنية مصرى


بالنسبة للمقرر الأول و الثالث (المقررات التى تتطلب الاقامة خارج القاهره)، يوجد خدمة توصيل متاحة بتكلفة اضافية من ١٢٠ الى ١٥٠ جنيه مصرى (للمقرر الواحد ذهاب و إياب) بحسب عدد المشتركين الذين يطلبوا الاشتراك فى هذه الخدمة.

اذا كنت ترغب في منحة مالية للإشتراك في البرنامج و لا تستطيع المساهمة فى ظل المطلوب، برجاء ذكر ذلك في إستمارة التقديم. سنفعل ما في وسعنا حتي لا تكون القدرة المالية عائق أمام انضمامك. كلما شارك البعض أكثر تجاة الحد الأقصي من المقياس التكافلى للدفع، كلما استطعنا توفير أماكن لمشتركين آخرين ممن يواجهوا صعوبات مادية.

دائماً ما نُرشح حضور البرنامج بأكمله للإستفادة الكاملة. لذا، ستكون الأولوية في الحضور لمن يستطيع مشاركتنا خلال مدة البرنامج كاملة.

التواريخ: ماذا يحدث متي؟ 

 ١٥ يونيو: فتح استمارة الالتحاق

٧ يوليو : اغلاق استمارة الالتحاق (نرسل خطابات القبول بأولوية التقديم حتى تنفذ الأماكن)

٢٢ و ٢٨ يونيو: جلسة اسئلة و اجوبة مباشرة على الانترنت على صفحتنا على الفيسبوك للتحدث مع أحد المنظمين

٧ يوليو: اعلان قائمة المشتركين النهائية

٥ الى ٩ يوليو: دفع تكاليف البرنامج

٥ الى ٩ يوليو: التعارف و التفاصيل اللوجستية النهائية

١٢ الى ١٥ يوليو: المقرر الأول: التأسيس (خارج القاهره)

١٧ الى ٢٦ يوليو: المقرر الثانى: التطبيق العملى (داخل القاهره)

٢٧ الى ٢٩ يوليو: المقرر الثالث: التكامل و التشارك (خارج القاهره)

 

التفاصيل اللوجستية

خلال المقررات التى تتطلب اقامة خارج القاهره (المقرر الأول و الثالث)، نقيم فى بيت ضيافة زاد المسافر بقرية تونس بالفيوم و الذى يبعد حوالى ١٠٠ دقيقة من القاهره و سيكون مكان صديق للأطفال. تكون الاقامه فى اماكن مريحة و نظيفه. يعيش و يتعلم المشتركون و المدربون سوياً. توجد غرف منفصلة حسب النوع. سيتم توفير خدمة توصيل لمن يوّد الاشتراك بها بتكلفة اضافية. بخلاف ذلك، يمكنكم القيادة الى مكان التدريب او الذهاب مع مشتركين آخرين لديهم سيارات. سيتم تقديم طعام صحى و محلى و لذيذ لثلاث وجبات فى اليوم (فطار و غذاء و عشاء). سيتم توفير ايضاً الفاكهه و المشروبات خلال التدريب.

ستكون لغة التدريب الأساسية هى العربية، مع بعض الانجليزية فى احيان قليله و توجد امكانية دائمة للترجمة بين اللغتين من و الى العربية و الانجليزية.

يُفضل مستوى جيد من فهم الانجليزية او الراحة فى القراءة بهذه اللغه، حيث ان المواد المرجعيه ستكون بالانجليزية. فى كل الأحوال، للمشتركين الحرية المطلقة فى التعبير عن انفسهم باللغة التى يفضلونها.

قابلوا فريق العمل 

يقوم بالتدريب على هذا البرنامج ناريمان مصطفى و يقوم بمشاركتها فى التدريب و التيسير أميرة سعد و سارة سلاّم. لدينا فريق عمل مجتهد فى وضع كل تفاصيل البرنامج لكم و جميعهم مشتركون فى البرنامج فى سنوات سابقة و هم: لمياء الخطيب و نيروز محمود و اميرة الجوهري و محمد باشر و نهى سالم و هبه عادل، هذا الى جانب بعض المتطوعين الآخرين من الداعمين للفكرة و هم شروق محمد و ابراهيم عبد الغنى. يمكنكم معرفة بعض قصص المدربين بالضغط على الأقسام المكتوب عليها اسماؤهم.

أنا ميسرة تعليم مرن و حر مع مراكز التعليم المرن Agile Learning Centers، و هى شبكة من مدارس التعلُم الذاتى تتوسع دائماً بشكل دولى. انا كمان مؤسسة مساحات التعليم الحر. هدفى من مساحات هو اننا نقدر نخلق مجتمع تعليم حر و مساحات مختلفة يتم ممارسة التعليم فيها بشكل مختلف و تكون المساحات متواصلة فيما بينها بشكل مادى و الكترونى – الرؤية هى ان احنا نشوف القاهره (كبداية) مدينة للتعلُم بحيث ان الأطفال و الآباء و المدرسين و الشباب يقدروا يختبروا تجربة مختلفة للتعليم تخرج بينا من الإطار التقليدى المزنوقين فيه. 

بما انى بتعلم طول حياتى عن بشكل ذاتى، فأنا مهتمه باعادة تصوّر العملية التعليمية و تجارب التعليم اللى بنعدى بيها. بعرف اعمل شوية حاجات زي انى ايّسر حوارات و تجارب تعليم و اخلق شبكات من الناس و المشروعات و انى ابدأ مشروعات اجتماعية و اساعد آخرين يعملوا ده.  الهدف الأوسع و اللي بيجمع كل شغلي هو طموحي لتيسير مساحات نقدر فيها كبشر إستعادة حياتنا اللي سيطرت عليها المادية و الطرق المرسومة مُسبقاً من المجتمع العالمي.

خبراتى العملية السابقة ضمت العمل مع مؤسسات كتير منها العمل لدعم الريادة الاجتماعية مع مؤسسة أشوكا و تصميم و تيسير تجارب تعلم مع مؤسسات زى ميدان التعليم و سوليا و مؤسسة الفكر العربي و الجامعه الأمريكية فى القاهره و دوار للفنون و التنمية. قبل تأسيس مساحات، آخر عمل قمت بيه كان شغل مع مؤسسة هيبوكامبوس فى الهند و هى شبكة مراكز تعلُم للطفولة المبكرة. قضيت وقت فى الهند، لفيت فيهم حوالين البلد و قمت بتوثيق قصص لأشخاص قاموا بتوجيه تعليمهم بنفسهم (أطفال و شباب و آباء) و برضه قصص و خبرات لمدارس بديلة و مساحات للتعليم الموّجه ذاتياً. أثناء الوقت ده كنت زميلة فى مجال التعليم لمعهد شيكشانتر: المعهد الشعبى الهندى لاعادة تصوّر التعليم و التنمية (مؤسسة بقالها ٢٠ سنة بتشتغل فى مجال التعليم المُنظم ذاتياً) – فى خلال الوقت ده قمت بعمل مشروعات صغيرة فى اعادة تصوّر التعلُم و اتعلمت جمب ناس ملهمه للغاية و نشطة فى مجال تغيير التعليم فى الهند.

بحب أوي المسرح و السفر و رقص الفلكلور و الحكيّ و الكلام مع الناس و يا سلام لو مع قهوة مظبوطة و شوكولاتة يبقي حلو أوي …

بدأت اكتشف نفسي وحياتي مع دخول ريتال ( بنتي الوحيده ) في حياتي. وقررت إني اعيش حياه بحبها وادي لريتال الفرصة انها تعيش وتكون نفسها

في الأساس وحسب تصنيف الدراسة المعتاد كنت شخص متفوق بيمشي على تراك عشان لازم يمشي عليه فالتراك بتاعي كان اني اكون مخرجه صحفية.اشتغلت في الإخراج حوالي 3 سنين اتطورت فيهم كتير واتعلمت فيهم الدنيا عاملة ازاي. ولما جت ريتال للحياة ودعت الإخراج وبدأت اهتم بالتعليم. اكتشفت معاها ان التعليم حياه ونفس وروح و ان التعليم لعب وضحك مش لازم مكتب وضهر محنى واكتئاب.  

بدأت العب مع ريتال واعيش الحياة من جديد وادوّن كل رحلتنا في مدونتي مكعبات اللى اصبحت بعد كده من اشهر المدوّنات فى مجال التربية و التعليم. وقررت اني هعلم ريتال بره حدود المدرسة وهاتجه للتعليم المنزلي كبديل، و درست من جديد بحب وشغف واتعلمت عن طرق التعلم الحديثة. واتخصصت في طريقة المنتسوري و أخدت دبلومة دولية فيها.

من حوالي 4 سنين ابتدت رحلتي مع الاهتمام بتنمية مهارات الأطفال بشكل مكثف. لأنى اكتشفت موهبتي في التواصل مع قلوب الأمهات والغوص داخل اعماقهم والتأثير فيهم. للسبب ده، فتحت مركز تدريب وتنمية مهارات بالشراكة مع صديقة أخري. وكمان دربت اكتر من ١٠٠٠ أم على طريقة المنتسوري ولازلت بأقوم بالتدريب إلى الآن.  

اشتركت في تنظيم تدريب الميسرين علي التعليم الموّجه ذاتياً وتقديمه في مصر وكان من أجمل التجارب اللي فتحت جوايا مناطق جديده مبهجه. بحب اشتغل مع ناس عقلها وفكرها منفتح ورؤيتهم لهدفهم واضحه ومليانه بالتحدي.

بحب الطبيعة بكل أشكالها وبعشق صوت البحر بأمواجه وبحب امشي على الأرض حافية واحس بكل ذرة تراب تحت رجلي. بحب القراءة والهدوء والجمال و انا بتنفس حرية. 

 

‎بدأت رحلتي كمدرسة لطلبة الثانوي,عملت في تدريس الفنون والعلوم، وكنت حين ذاك لازلت طالبة في كلية الصيدلة والعلوم الحيوية, 
‎وبدأت العمل منذ سنتين على تكوين مناخ يساعد الأطفال على التعلم في مساحات تعليم حرة ،
 
‎مرت 10 سنوات على بدء رحلتي في مجال التعليم، بين أنشطة خارج نطاق المناهج الدراسية و خدمات تعليمية غير رسمية  أصبحت من أشد المؤمنين بأهمية الحكم الذاتي في العملية التعليمية  والممارسات الحرة في , اتخاذ القرارات المتعلقة بالتعلم .فلا يوجد أنسب من المتعلم نفسه لتقييم رحلته التعلمية
 
‎فبالنسبة لي، الفضول هو غريزة خُلقنا بها وهي جزء أساسي من تجربتنا الإنسانية.
‎أصبحت اتبنى نظرة تقيمية, نقدية  للتعليم التقليدي، واتبع ممارسات تعليمية تعتمد على الربط بين إحتياجات النمو المبكرة لدى الأطفال والاحتياج للأمان ,القبول ,حس الانتماء وأهمية معرفة الذات وتقديرها كأشخاص بالغين . أنا أرى أن الاحتياج متزايد لحلول تعليمية تناسب حيواتنا ومجتمعاتنا المختلفة لأن في التعلم، طريقة واحدة لا ولن تناسب
الجميع
 
‎اصبحت أستمتع  كثيرا بتكوين والتواجد في مساحات تعمل على إحتضان وتسخير هذه الحرية في التعلم
‎ 
ومن هواياتي الرسم والقراءة، الإستماع إلى الموسيقى والإنصات إلى الطبيعة. 

اضغط على الاسم لمعرفة المزيد

يُقَدَم هذا البرنامج بالشراكة مع مؤسسة مراكز التعليم المرّن و هي مؤسسة أمريكية غير هادفة للربح. المؤسسة هي شبكة عالمية من مدارس و مُيّسري التعليم الموّجه ذاتياً.

يوجد نماذج عديدة لتطبيق مفهوم التعليم الموّجه ذاتياً حول العالم، سيكون هناك مساحة للمشتركين و المُيسرين في البرنامج لعقد جلسات مشاركة معرفية لتبادل الخبرات و المعلومات حول نماذج أخري لتطبيق هذا المفهوم التعليمي.

في هذا البرنامج التدريبي و من أجل الأغراض التدريبية، سنقوم بإستخدام النموذج التعليمي المُطبّق في مؤسسة مراكز التعليم المرّن و هو نموذج مُصمم ليتم تطويعه لمختلف المجتمعات و الثقافات، بحيث يستطيع المُيّسرين القيام بتيسير عملية التعليم الموّجه ذاتياً في أي نموذج تعليمي بديل أو سياق مجتمعي.

ما هو نموذج التعليم المرن بحسب مؤسسة مراكز التعليم المرن؟

مُوّجه ذاتياً: البشر كائنات تتعلم بالفطرة. عندما يستطيع الأطفال تتبع شغفهم، يقومون بالإشتباك بعمق و التعلُم أسرع و يتمكنون من تغطية سنين من المحتوي في مسافة أسابيع حينما يختاروا التعلٌم.

ثقافة مُتعَمَدة و مَقصودة: في مؤسسة مراكز التعليم المرن، يشعر الأطفال بأنه يتم الإستماع إليهم و أنهم ينتمون إلي مكان و أن بإمكانهم إحداث فارق. ككائنات إجتماعية، ننمو في هذه البيئة الثرية التي تطوّر من ثقتنا بأنفسنا و مهاراتنا في التواصل و تدعو أفضل ما بداخلنا.

وسائل إدارة مرّنة: نستخدم أدوات عملية و بسيطة لتطبيق هذه النظريات و جعلها حقيقة. تقدم هذه الأدوات و الممارسات تغذية راجعة بصرية، و قدرة علي إدارة الذات بفعّالية، و ثقافة مَقصودة، و هدف واضح، و قدرة علي التجاوب مع الإحتياجات المُتغيرة.

تهدف مساحات التعليم الحُر إلي أن تكون شبكة من مجتمعات التعليم المُوّجه ذاتياً  و التي تشتمل علي المدارس الصغيرة و المعسكرات و مساحات التعلُم المشترك للصغار و الكبار، لتكون هذه المساحات متواصلة فيما بينها بشكل مادي و إلكتروني في كل مدينة يقعوا فيها. تقوم هذه المساحات بتطبيق قيم و أُسس وثقافة التعليم الموّجه ذاتياً و المرن.

رؤية مساحات هي خلق مُدن تعلُم بداية بالقاهرة كمدينة للتعلُم، حيث نأخذ التعلُم من ضيق الفصول الدراسية الي وَسَع الحياة و مصادرها التي لا تنتهي. الرسالة هي خلق مجتمعات تتشارك في الحب و الإبتهاج للتعلُم. في هذه المجتمعات نقوم بدعم المُتعلمين بمهارات و قيّم عقلية و إجتماعية و وجدانية و عملية لينشأوا بشراً لديهم دافع ذاتي للتعلُم مدي الحياة، قادرين علي إيجاد هدفهم في الحياة، مع القدرة علي ممارسة إستقلاليتهم و وكالتهم الشخصية لمصلحتهم الشخصية و لمصلحة الكوكب الذي نعيش عليه.

حالياً، تعمل مساحات علي ثلاث محاور. الأول هو تصميم و تنظيم البرنامج السنوي لتدريب المُيّسرين علي التعليم المُوّجه ذاتياً، و الثاني هو بداية مساحات خاصة بالتعليم المُوّجه ذاتياً لتطبيق هذا النموذج التعليمي، و الثالث هو دعم مجموعات من الرواد و صُناع التغيير ليتمكنوا من تطبيق نماذجهم حول التعليم المُوّجه ذاتياً، سواء داخل أو خارج المدارس.

نقوم بتطبيق نموذج للتعليم المُوّجه ذاتياً و التعلُم المجتمعي مربوط بالثقافة المصرية و مرتكز عليها. يمكنكم التعرف على المزيد من خلال زياتنا موقع مساحات. 

 

استمع لأراء المشتركين في البرنامج الأعوام الماضية